داعية قطري يثير الجدل بفيديو كيف تضرب زوجتك بشكل صحيح.. ويوتيوب يتدخل

كيف تضرب زوجتك بشكل صحيح؟.. ليس هذا من قبيل المزاح أو التهكم، بل هو مقطع فيديو حقيقي لداعية قطري، أثار به جدلاً واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي؛ إذ نشر الداعية مقطعًا تطبيقيًّا، يشرح فيه كيفية ضرب الزوج زوجته بطريقة صحيحة!

ويظهر في الفيديو الداعية القطري عبدالعزيز الخزرجي، يرافقه طفل صغير، لا يتعدى عمره 12 سنة، للقيام بدور المرأة، وهو يشرح كيف للرجل أن يؤدب زوجته ويضربها بطريقة صحيحة، مشيرًا إلى أن الأمر لا ينطبق سوى على النساء غير المطيعات، ولا يتعدى الضرب الخفيف للتأديب. موضحًا أن الرسول -صلى الله عليه وسلم- نهى عن ضرب الوجه.
ويضيف “الخزرجي” بأن الرجال يضربون النساء؛ لأن بعضهن لديهن طباع مختلفة، فبعضهن تفضلن الرجل “الحمش” و”سي السيد” العنيف.
وانقسم المغردون والمعلقون على المقطع بين مؤيد ومعارض وآخر ساخر؛ فبعضهم انتقد طريقة الداعية، معتبرًا ما قام به إهانة للمرأة، وتحريضًا على العنف ضدها. ورأى فريق آخر من المنتقدين إحضار الداعية طفلاً معه في الفيديو طريقة غير ملائمة، وتعديًا على حقوق الأطفال.
بينما احتج فريق المؤيدين بما جاء في سورة النساء من ضرب المرأة التي يخشى الرجل من نشوزها وعدم طاعتها له. فيما تهكم فريق الساخرين على طريقة الداعية وإثارته البلبلة في هذا التوقيت طمعًا في الشهرة ربما.
من ناحيته، قام “يوتيوب” بناء على طلبات المستخدمين بوقف بعض الميزات، مثل التعليقات والمشاركة والفيديوهات المقترحة. موضحًا أن هذا الفيديو يتضمن محتوى قد يكون غير ملائم أو مسيئًا لبعض الجماهير.
ويوقف “يوتيوب” عادة ميزات الفيديوهات التي تحض على الكراهية، أو تروج للعنف، أو تحض على الكراهية ضد أفراد أو مجموعات على أساس سمات معينة، ومنها المحتوى الديني أو العنصري الذي يثير الجدل، ولا يدعو بشكل مباشر إلى العنف، أو يهدف أساسًا إلى الحض على الكراهية.
وقبل تشغيل الفيديو يخبر “يوتيوب” المستخدم بأن المحتوى غير ملائم أو مسيء لبعض الجماهير؛ ليتمكن من اتخاذ قراره، سواء بالمتابعة ومشاهدة المقطع، أو عدم مشاهدته.

التعليقات مغلقة.