بعد إصابة مريض وممرض وطبيب بـ”كورونا”..مستشفى الخفجي تحت المجهر

دفعت إصابة أحد المرضى وممرض وطبيب في مستشفى عمليات الخفجي المشتركة، بفايروس كورونا، وزارة الصحة لإرسال فريق متخصص للوقوف على الوضع في المستشفى. وتفصيلاً: أوضح مدير دائرة العلاقات العامة والحكومية بعمليات الخفجي المشتركة المهندس رياض الحسن ، أن وزارة الصحة أرسلت فريقاً متخصصاً للوقوف على الإجراءات الوقائية التي اتخذتها إدارة المستشفى لتعقيم وتطهير جميع مرافق المستشفى.

وأشار “الحسن” إلى أن الوضع في المستشفى لا يستدعي القلق؛ حيث لا يزال يستقبل المراجعين والزوار ولله الحمد، داعياً الله أن يحمي الجميع من الأمراض والأوبئة. وكانت التحاليل الطبية لأحد الأشخاص المنومين في مستشفى عمليات الخفجي المشتركة، قد كشفت عن إصابته بفايروس كورونا؛ ليتم تقديم الخدمات العلاجية له وعزله ليتبين لاحقاً إصابة ممرض وطبيب كانا يرافقانه أثناء تحويله إلى مركز علاج المصابين بفايروس كورونا بمدينة الدمام. يُذكر أن عددا من المواطنين في محافظة الخفجي قد تداولوا صورة لافتة حملت عبارة تفيد منع زيارة المرضى في جميع أقسام المستشفى وفي جميع الأوقات؛ وذلك لسلامتهم بحسب صحيفة سبق.