سلطان بروناي يكشف السر وراء رغبته في تطبيق قانون قطع يد السارق ورجم الزاني في بلاده

قال سلطان بروناي حسن البلقية، في خطاب له، إنه ”يريد أن يرى التعاليم الإسلامية في بلاده تزداد قوة“.

وجاءت كلمة السلطان حسن تزامنًا مع قرار تطبيق قوانين إسلامية أكثر تشددًا، اليوم الأربعاء، تتضمن الرجم حتى الموت للمثليين ومرتكبي الزنى، وفق وكالة ”فرانس برس“.
وأثارت القوانين الجديدة جدلًا واسعًا على المستوى المحلي والعالمي، ورغم أن موعد تنفيذها لم يكن واضحًا، لكن الحكومة سبق أن أعلنت أنها ستبدأ تفعيلها اليوم الأربعاء.
ومن المقرر أن تتضمن هذه العقوبات أيضا قطع أيدي وأرجل المدانين بالسرقة.
وأثارت القوانين المزمع تنفيذها تنديدًا عالميًا، ووصفتها الأمم المتحدة بأنها ”وحشية وغير إنسانية“.