تقرير جديد يكشف سبب كارثة سقوط الطائرة الإثيوبية المنكوبة

في اكتشاف يزيد ويعمّق أزمة شركة “بوينج” الأمريكية، ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” يوم الأربعاء أن قائدي الطائرة الإثيوبية 737 ماكس التي تحطمت الشهر الماضي، اتبعا في البداية إجراءات الطوارئ التي أصدرتها بوينج؛ لكنهما لم يتمكنا رغم ذلك من استعادة السيطرة على الطائرة؛ حسب وكالة أنباء “رويترز”.

وتسبب الحادث في مقتل جميع من كانوا على متن الطائرة، وعددهم 157 شخصًا، كما أدى إلى وقف تحليق الطائرات من طراز 737 ماكس في جميع أنحاء العالم.
كانت شركة بوينج قد أصدرت تعليمات إلى الطيارين بشأن فصل النظام الآلي لمنع السقوط خلال التحليق في أعقاب تحطم طائرة من نفس الطراز في إندونيسيا قبل أقل من خمسة أشهر من حادث الطائرة الإثيوبية. وجاء تقرير وول ستريت نقلًا عن أشخاص مطلعين على الأمر لم تُذكر أسماؤهم.