“البابا فرنسيس” لمسيحيي المغرب: رجاء لا تبشّروا!

حذر البابا فرنسيس مسيحيي المغرب من القيام بأي أنشطة تبشيرية أثناء خطاب ألقاه في كاتدرائية الرباط ضمن فعاليات اليوم الثاني لزيارته للمغرب بدعوة من الملك محمد السادس.

وخصص اليوم الثاني للقاء الأقلية المسيحية في المملكة، وترأس قداسا ضخما شارك فيه آلاف الأشخاص، وقال البابا، إن “دروب الرسالة لا تمر من خلال أنشطة التبشير التي تقود دوما إلى طريق مسدود”. وأضاف مؤكدا: “رجاء لا تبشروا”!..”رسالتنا كمعمدين وكهنة ومكرسين لا يحددها بشكل خاص العدد أو المساحة التي نشغلها، وإنما القدرة على خلق التغيير والدهشة والتعاطف”.. “عدد المسيحيين في هذا البلد قليل، لكن هذا الواقع ليس بمشكلة في نظري، رغم أنني أدرك أن البعض لديه مصاعب أحيانا”.