بعد أن طلبت سيارة أوبر.. فقدت حياتها بخطأ كارثي- فيديو

لقيت طالبة أميركية حتفها، بعد أن صعدت سيارة كانت تظن أنها تلك التي طلبتها عبر تطبيق “أوبر”.

وبحسب تقارير إعلامية، الأحد، فإن الطالبة الجامعية سامانثا جوزيفسون، البالغة من العمر 21 سنة، كانت طلبت إحدى السيارات المتعاقدة مع تطبيق أوبر في ولاية ساوث كارولينا، غير أن تلك الطالبة أخطأت وصعدت في سيارة أخرى عند الساعة الثانية فجرا من يوم الجمعة.
ولاحقا، عثر بعض الصيادين على جثتها في منطقة ريفية بمقاطعة كلاريون القريبة بينما كانت عائلتها وأصدقاؤها يبحثون عنها، بحسب صحيفة “صن” البريطانية.
وتمكنت الشرطة الأميركية من معرفة هوية السيارة الغامضة بفضل كاميرات مراقبة صورت سامانثا وهي تستقلها، وسرعان ما جرى القبض على السائق الذي كان يقود مركبة من سوداء من طراز “شيفروليه إمبالا”.
وخلال مجرى التحقيقات اكشتفت الشرطة أن سائق سيارة “أوبر” التي طلبتها سامانثا كان قد ألغى الطلب لـ”تأخرها في الحضور” مما جعل الأخيرة تظن أن السيارة الواقفة هي التي تنتظرها فصعدت إليها دون أن تتأكد من الأمر.
وقالت الشرطة إنها عثرت، عند فجر السبت، على هاتف الطالبة بالإضافة إلى عينات من دمها داخل سيارة المتهم رغم محاولته تنظيف بقايا جريمته.
ولم تعلق شركة “أوبر” على الجريمة، لكنها دأبت على نصح زبائنها بالتأكد من السيارة الصحيحة، إذ أنها توفر معلومات بشأن رقم السيارة واسم السائق وصورته عبر التطبيق.