حكم نهائي في قضية الكويتي عبودكا

قضت محكمة الجنح المستأنفة في الكويت، اليوم الأحد، ببراءة نجم ”السوشيال ميديا“ عبد الله الجاسر المعروف بـ ”عبودكا“ من تهمة المساس بالآداب العامة من خلال مقطع فيديو، وإلغاء حكم تغريمه ثلاثة آلاف دينار الذي صدر سابقًا بحقه.

وجاء حكم البراءة اليوم عقب مرافعة المحامي خالد الخبيزي عن ”عبودكا“ في القضية التي أثارت جدلًا في البلاد قبل أشهر بسبب مقطع فيديو وصف بـ ”المسيء إلى الآداب العامة على خلفية هجمة تعرض لها عبودكا سابقًا بعد موت كلبه غرقًا“.
وكان القضاء الكويتي قد أصدر في شهر أيلول/ سبتمبر الماضي حكمًا أوليًا بتغريم ”عبودكا“ ثلاثة آلاف دينار عقب تقديم إدارة الجرائم الإلكترونية دعوى ضده لقيامه بتصوير ونشر فيديو عبر موقع ”سناب شات“، اعتبرت أن فيه إساءة إلى الكويتيين وأنه مخل بالآداب وخادش للحياء العام.
وتعود أصول القضية إلى منتصف العام الماضي عقب ظهور ”عبودكا“ بمقطع فيديو مهاجمًا النشطاء الذين انتقدوه بسبب تعليقه على موت كلبه غرقًا ووصفوه بـ ”المتوحش وقاتل الكلاب“، ليظهر بعدها بأيام ”متلفظًا بمفردات منافية للآداب بحق الذين شتموه وشتموا عائلته؛ ما أثار غضب النشطاء وطالبوا بمحاسبته“.
ويعتبر ”عبودكا“ من أبرز نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت، وله العديد من مقاطع الفيديو التي يوثق فيها يومياته بشكل عفوي وخفيف دون ابتذال، إضافة إلى مشاركته في أعمال خيرية.

التعليقات مغلقة.