طفلة الـ4 سنوات اختفت وهزّت الأردنيين.. وعثر عليها جثة

هزت قضية اختفاء الطفلة، نيبال أبو دية، منذ الأربعاء الماضي الشارع الأردني، وتفاعل المواطنون مع أهل الطفلة ذات الـ4 سنوات، التي ما لبث أن كشف الأمن العام عن العثور على جثتها في منطقة مجاورة من مكان سكنها في محافظة الزرقاء شمال شرقي العاصمة عمّان.

وأعلن الناطق الرسمي باسم مديرية الأمن العام المقدم، عامر السرطاوي، عن تمكن فرق التفتيش من العثور على جثة الطفلة نيبال في ملجأ إحدى العمارات في المنطقة، وذلك باستخدام الكلاب البوليسية المدربة، مشيراً إلى أن التحقيق ما زال جاريا للوقوف على ملابسات الوفاة.
وكان الأمن العام أعلن في وقت سابق عن تشكيل فرق شرطية متخصصة للبحث عن نيبال.
ولاقت قضية نيبال تفاعلاً كبيراً وتعاطفاً من الأردنيين، وشهدت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي لاسيما “فيسبوك” دعوات وابتهالات لعودة نيبال إلى ذويها سالمة، كما ضجت الصفحات بصور الطفلة في محاولة للتعميم عليها لعل ذلك يساعد في العثور عليها.
وبالإعلان عن العثور على نيبال متوفاة، يكون الأمن قد أسدل الستار على اختفاء الطفلة، ليفتح بعد ذلك باباً آخر حول ملابسات اختفائها ووفاتها، وهو ما ينتظره الشارع الأردني، لتفسير هذه القضية التي لم تنتهِ بانتهاء حياة نيبال، وفك لغزها، وتقديم المتورطين في القضية إلى العدالة.