في اليوم الثاني لزيارته لبلادهم.. التونسيون: الملك سلمان ليس فخر السعوديين وحدهم بل جميع المسلمين

واصل المواطنون التونسيون، في اليوم الثاني لزيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى تونس، الترحيبَ بضيف بلادهم الكبير؛ معربين عن مشاعر صادقة وجياشة تجاه السعودية وقائدها وشعبها؛ لافتين عبر حساباتهم في موقع “تويتر” ومن خلال وسم #الملك_سلمان_في_تونس، إلى أن خادم الحرمين ليس فخر السعوديين وحدهم بل جميع المسلمين، ووصفوا الملك سلمان بباني السعودية الجديدة؛ متمنين دوام استمرار ازدهار العلاقات بين البلدين.

وأعربت رئيسة تحرير صحيفة “أوتار” الإلكترونية لمياء البجاوي، عن ترحيبها بالملك سلمان قائلة: “أهلًا وسهلًا بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصحبه الكرام، وجعله الله ذخرًا وسندًا للأمة العربية والإسلامية”؛ مبتهلة إلى الله أن يحفظ المملكة العربية السعودية الشقيقة وشعبها الكريم، وأن يُديم عليها نعمة الأمن والأمان والسلام”.

من جهته، لجأ المواطن التونسي حسن المناعي إلى أريج العطور؛ للتعبير عن سروره بزيارة خادم الحرمين إلى تونس، وقال: “الملك_سلمان في تونس نسمات عطرة تهب علينا من الجزيرة العربية؛ فمرحّبا بساكني تلك البقاع المقدسة”؛ واصفًا الملك سلمان بأنه “باني السعودية الجديدة المتجددة”، قبل أن يتوجه إلى الترحيب بالوفد المرافق للملك سلمان في أرض تونس الخضراء. بدوره، ذكر أمير بن عبدالباسط ريدان التونسي، أن الملك سلمان ليس فخر السعوديين وحدهم؛ بل جميع المسلمين الصادقين؛ مرحّبًا بالملك الصالح في بلده. أما المواطن التونسي الذي يسمي حسابه “حسام”، فقال: “نورت تونس بوجود خادم الحرمين الشريفين، ودامت علاقة البلدين قوية على مر السنين”.