في إستونيا.. القاضي سيكون روبوت يعمل بالذكاء الاصطناعي للبت في بعض القضايا

تعمل الحكومة الإستونية على تطوير قاضي روبوت مزود بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي يمكنه البت في القضايا غير المعقدة. وسوف يزود القاضي الروبوت بوثائق قانونية ليحللها بدقة قبل اتخاذ قراره بناءً على خوارزميات تم تدريبه عليها وبرمجته بها سلفاً. ومن المنتظر منح القاضي الروبوت الإشراف على نزاعات قانونية ويتخذ قراره في القضية مقابل ثمانية آلاف دولار، وذلك في محاولة من الحكومة الإستونية لإتاحة المزيد من الوقت وإفساح المجال للقضاة البشريين للبت في القضايا المعقدة.

وعقب اتخاذ أي حكم من جانب القاضي الروبوت، سيكون هذا القرار بمثابة حكم أولي ليتم استئنافه أمام قاضٍ بشري. ولم يتم طرح هذه التكنولوجيا بعد للاستخدام، كما أنه لم يتم الإعلان عن موعد إدراج القاضي الروبوت للنظر في القضايا بشكل رسمي، ولكن يجري اختباره في الوقت الحالي على أن تُعلن النتائج في مايو.