في مهمة هوليودية مثيرة.. ضابط إماراتي يطيح بشبكة دولية للمخدرات بعد أن اخترقها ونال ثقة زعيمها

ساهم ضابط سري إماراتي في الإطاحة بشبكة دولية تقوم بتهريب المخدرات إلى الإمارات بعد أن استطاع كسب ثقتهم والوصول إلى زعيمهم الذي يدير العصابة من موطنه في شرق آسيا. وكشف مقطع فيديو للعملية الأمنية، نشرته وزارة الداخلية الإماراتية، أن ضابطا سريا في مكافحة المخدرات الإماراتية استطاع اختراق الشبكة ونال ثقة أفراد العصابة وزعيمها بشكل كبير بعدما خاض معهم مفاوضات خطرة، تمكن من خلالها من تحديد أفراد العصابة داخل الدولة ومعرفة زعيمهم الذي يدير العصابة من باكستان.

وفور توافر المعلومات الكافية، داهمت أجهزة الأمن الإماراتية أوكار العصابة داخل الدولة، وضبطت بحوزة أفرادها 10 كيلوجرامات من المواد المخدرة ومبالغ نقدية حصيلة الاتجار بها، وبعدها نسقت السلطات الإماراتية من نظيرتها الباكستانية للإطاحة بزعيم العصابة الذي يُعد أحد أخطر المجرمين في المنطقة. ولم يصدق زعيم العصابة في باكستان أن أفراد عصابته في الإمارات تم القبض عليهم، فجنّ جنونه، وأرسل مقطع فيديو للأجهزة الأمنية في الإمارات توعد فيه بالانتقام ومواصلة ترويج المخدرات في الإمارات، فقام فريق إماراتي من مكافحة المخدرات بالانتقال إلى باكستان وتم تحديد موقع زعيم العصابة من قبل السلطات الباكستانية وألقي القبض عليه في عقر داره. وضبط الفريق المشترك في الدولتين بحوزة المتهم 6 كيلوجرامات من المخدرات وأسلحـة نارية، واعترف بكل ما نُسب له، وأثمرت التحقيقات عن الوصول لـ242 موقعاً كان بها مواد مخدرة قبل ترويجها في الدولة.