هل سترفض قطر مشاركة دول خليجية في تنظيم كأس العالم 2022؟

أكدت فاطمة النعيمي، مديرة الاتصالات في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، المسؤولة عن تنظيم كأس العالم 2022 اليوم الثلاثاء، إنه من السابق لأوانه طرح أسماء بعينها لدول خليجية مجاورة لمشاركة محتملة مع قطر في تنظيم البطولة، مضيفة أن بلادها تواصل الاستعدادات وفقًا لنظام 32 منتخبًا الذي نالت حق التنظيم بناء عليه.

وأضافت أن قطر منفتحة على أي أفكار من شأنها المساعدة على استضافة بطولة ”تعكس طاقات أبناء المنطقة“، مع الوضع في الاعتبار تأثير أي توسيع محتمل للبطولة ”على اللعبة وعلى الدول المستضيفة ومدى جاهزية البنية التحتية لهذه الدول“، قبل اتخاذ القرار في يونيو حزيران المقبل بموافقة قطرية، وبعد التشاور مع الاتحاد الدولي (الفيفا) في كل الجوانب المتعلقة بالتنظيم. وكان الفيفا قد قرر تأجيل اتخاذ القرار النهائي بشأن نظام نسخة 2022 حتى اجتماع جمعيته العمومية في الخامس من يونيو في باريس، ويعكف مع المنظمين القطريين على دراسة كل الخيارات المتاحة. وكشفت المسؤولة البارزة عن أن قطر في طريقها للانتهاء من 7 ملاعب في طور الإنشاءات، ومنها ملعب الوكرة الذي سينتهي العمل به خلال شهرين وكذلك ملعب البيت في الخور بنهاية هذا العام.