شاهد: فيديو من الجو يرصد الدمار الذي خلفه الصاروخ شمال تل أبيب

أظهرت صور جوية حجم الدمار الكبير الذي خلفه صاروخ أطلق من قطاع غزة، الاثنين، على إسرائيل، حيث سقط على أحد المنازل شمال تل أبيب، وأدى إلى إصابة 7 أشخاص بجروح طفيفة ومتوسطة.

وتشير التقييمات الأولية إلى أن الصاروخ أطلق من جنوب قطاع غزة، أي على بعد حوالي 100 كيلومتر من مكان المنزل الذي سقط عليه في مجمع مشموريت الزراعي، وفق ما ذكرت صحيفة “هآرتس”.
وتقع مشموريت على مسافة أكثر من 80 كيلومتر من قطاع غزة، وهي مسافة نادرا ما وصلت إليها الصواريخ التي تطلقها الفصائل الفلسطينية من القطاع.
ونقلت الصحيفة عن مصادر استخباراتية إسرائيلية قولها إن الفصيلين الوحيدين في قطاع غزة، اللذين لديهما صواريخ بمدى 100 كيلومتر، هما حماس والجهاد الإسلامي.
وقال الجيش الإسرائيلي إنه حدد مكان إطلاق الصاروخ من القطاع، مشيرا إلى أن نظام القبة الحديدية الدفاعي لاعتراض الصواريخ فشل في التصدي للصاروخ، ويحقق الجيش الإسرائيلي في هذا الأمر.
وذكرت مصادر فلسطينية أن مصر بدأت اتصالاتها في محاولة لفهم ظروف إطلاق الصاروخ على إسرائيل. ولم تعلن أي جهة فلسطينية حتى الآن مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخ.
وذكرت مصادر في حماس أن قائد الحركة في قطاع غزة، يحيى السنوار، ألغى مؤتمرا صحفيا، وأن شخصيات بارزة في حماس اختفت عن الأنظار، في حين تم إخلاء مقرات لحركتي الجهاد الإسلامي وحماس تحسبا لأي رد إسرائيلي.
وأفاد الإسعاف الإسرائيلي أن أضرارا جسيمة وقعت في المنزل الذي اشتعلت فيه النيران، مشيرا إلى إخلاء جميع سكانه، بمن فيهم من أصيبوا بجروح، موضحا أن إصابة اثنين متوسطة والبقية طفيفة.
ويأتي هذا التطور بعد ساعات من قصف دبابات الجيش الإسرائيلي موقعين في قطاع غزة على إثر إلقاء عبوات ناسفة وإطلاق بالونات حارقة من القطاع باتجاه إسرائيلية، ليلة الأحد.
وفي تطور ذي صلة، قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، الاثنين، إن الأخير سيقطع زيارته للولايات المتحدة بعد لقائه الرئيس الأميركي دونالد ترامب مباشرة، على إثر سقوط الصاروخ.
وقال نتانياهو من واشنطن: “أنهيت قبل قليل مشاورات أمنية هاتفية مع رئيس هيئة الأركان ورئيس الشاباك ورئيس مجلس الأمن القومي. كان هناك هجوم اجرامي ضد دولة إسرائيل وسنرد بقوة”.
وأضاف: “عقب التطورات الأمنية قررت أن أقطع زيارتي إلى الولايات المتحدة. بعد ساعات قليلة سألتقي الرئيس ترامب وسأعود بعدها مباشرة إلى البلاد لإدارة عملياتنا”.
وكان من المفترض أن تستمر زيارة نتانياهو إلى الولايات المتحدة حتى الخميس المقبل، على أن يعود إلى إسرائيل يوم الجمعة، حيث كان من المقرر أن يلتقي عددا من المسؤولين الأميركيين غير ترامب.

التعليقات مغلقة.