“الجهني”: حالة ممطرة ربيعية تبلغ ذروة غزارتها غدًا.. وهنا التفاصيل

قال الخبير الجوي والباحث في الظواهر المناخية عضو لجنة تسمية الحالات المناخية المميزة ؛ زياد الجهني وفقًا لـ”سبق” إنه حسب البيانات المناخية العالمية والتي تركّز على منطقة الشرق الأوسط بما فيها السعودية، من المتوقع؛ استمرار نشاط الرياح الجنوبية الرطبة حتى يوم غدٍ الاثنين معلنة استمرار حالة عدم الاستقرار وفرص الأمطار. وفي التفاصيل، أوضح “الجهني” أن الحالات تشمل أجزاءً من شمال شرق المملكة وجنوب القصيم ومنطقة الرياض والشرقية وأجزاءً من العاصمة المقدسة خلال الـ24 ساعة القادمة وتستمر حتى يوم الثلاثاء بمشيئة الله. وأضاف: الحالة ربيعية بامتياز ناتجة عن اقتراب كتلة باردة علوية “منخفض جوي” يعمل على استثارة الرياح ومصادر الرطوبة مما يساعد على عملية الرفع والتصعيد للرياح الرطبة القادمة من بحر العرب وبناء سحب غزيرة المطر بمشيئة الله مصحوبة بنشاط للرياح السطحية وانخفاض درجات الحرارة وهطول حبات البرد.

وتابع : ذروة الغزارة فعليًا وأفضلية العناصر الجوية خلال الـ24 ساعة القادمة تتركز على أقصى شمال شرق المملكة باتجاه حفر الباطن والرياض والمنطقة الشرقية بمشيئة الله. وتوقع “الجهني” أن تنخفض درجات الحرارة بشكل ملحوظ من ليلة (الثلاثاء) وحتى نهاية الأسبوع حيث من المتوقع أن تصل درجات الحرارة حول 6 درجات (الحدود الشمالية، الجوف، وأجزاء من منطقة تبوك وحائل وما حولها) وحول 14 درجة على القصيم والرياض وشمال شرق المملكة باتجاه حفر الباطن والمدينة، وتمتد بعدها نحو الشرقية والمنطقة الغربية وما حولها وتسجل درجات حول الـ 18 درجة. واختتم “الجهني”: لا تزال المنطقة تعيش في فترة “بياع الخبل عباته” حيث تشير النماذج المناخية إلى انخفاض ملحوظ لدرجات الحرارة خلال الأسبوع الحالي والذي يليه، بعدها تستقبل المنطقة منخفضات جوية ممطرة خلال ما تبقى من شهر مارس وإبريل بمشيئة الله.