بدر العساكر: ما حصل بدعوة إيمان الحمود خطأ فردي ويحتم الاعتذار ومحاسبة المتسبب

قال رئيس مركز المبادرات في مؤسسة مسك الخيرية، بدر العساكر، في تغريدة له إن ما حصل من توجيه دعوة للمدعوة إيمان الحمود لحضور أمسية “اليونسكو” هو خطأ فردي؛ يحتم الاعتذار، ومحاسبة المتسبب، والالتزام بضرورة تقييم الإجراءات المتبعة لمواجهة مثل هذه الأخطاء. وأوضحت مصادر من منظمي أمسية اليونسكو أن نظام الدعوات في المناسبات الدولية التي تنظمها مؤسسة مسك الخيرية في خارج السعودية تتم بالتنسيق المباشر والتعاون المشترك مع الجهات ذات العلاقة في بلد إقامة الفعالية أو المناسبة نفسه.

ووفقًا للمصادر ذاتها، فإن العساكر قد فتح تحقيقًا بشأن الدعوة الموجهة للمدعوة إيمان الحمود، وأنه جارٍ حاليًا التحقيق في ذلك؛ إذ إن هناك جهات عدة تشاركت في توجيه الدعوات، هي: مؤسسة مسك، ومؤسسة بدر بن عبدالمحسن الحضارية، والسفارة السعودية في فرنسا، ومنظمة اليونسكو. وقال العساكر في تغريدته: “نؤكد أننا في مركز مبادرات مسك الخيرية نهدف لمواكبة توجيهات قادتنا -حفظهم الله-، وبلورة الرؤى الوطنية في مجالات دعم وتمكين الشباب، والوصول نحو أهدافنا على المستويَيْن المحلي والدولي في ظل ريادة بلادنا عبر العالم”.

التعليقات مغلقة.