شاهد: رئيس كوريا الشمالية يطرد مصوره الموثوق به لحجب الجمهور عنه أثناء تصويره له لمدة 3 ثوان !

تناولت صحيفة الديلي ميل البريطانية أحد القرارات العجيبة لديكتاتور كوريا الشمالية كيم جونغ أون. حيث قام بطرد أحد المصورين الفوتوغرافيين الموثوق بهم بسبب حجب جهاز الفلاش الخاص بكاميرته رقبة الإمبراطور العظيم بعد وصوله لتحية جمهوره خلال إدلائه بصوته بالانتخابات.

٣ ثوان تسببت في طرده من وظيفته

المصور والذي يدعى “ري” وقف لمدة ٣ ثوان أمام كاميرا الفيديو ليلتقط صورة للرئيس تسبب ذلك في طرده من وظيفته وجعله مواطن درجة ثانية، وذلك لتعديه على كرامة الرئيس بحجب جزء من وجهه وتعديه على المساحة المتاحة له بالقرب من الرئيس وهي أقل من مترين. كان “ري” قد تم تكليفه بتوثيق لقاء الرئيس كيم مع الرئيس الأمريكي ترامب في فيتنام لكونه الأجدر بالثقة، واليوم تم طرده لإهانة رئيسه.