على غرار مافعله في القدس.. ترامب يدعو للاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان!

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الخميس، إن “الوقت قد حان” من أجل اعتراف بلاده بسيادة إسرائيل على مرتفعان الجولان السورية المحتلة، فيما سارع أهالي الجولان إلى توجيه رد صارم. وتأتي تغريدة ترامب استكمالا لمؤشرات عديدة في الآونة الأخيرة، تظهر انقلابا في موقف واشطن من هذه المرتفعات التي احتلتها إسرائيل في حرب عام 1967. وفي تغريدة على موقع “تويتر”، قال ترامب: “بعد مرور 52 عاما، حان الوقت لكي تعترف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل الكاملة على مرتفعات الجولان، التي تتسم بأهمية استراتيجية وأمنية بالنسبة إلى إسرائيل والاستقرار الإقليمي”.

وجاءت تغريدة ترامب قبل أسبوع من قمة مرتقبة بينه وبين رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، في واشنطن، وهي خطوة اعتبرها كثيرون بمثابة تدخل لصالح نتانياهو في الانتخابات البرلمانية، المقررة مطلع أبريل المقبل. وكان وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الذي يزور إسرائيل حاليا، أكد العلاقة الوثيقة بين واشنطن وتل أبيب، مشيرا إلى أنه بحث مع المسؤولين الإسرائيليين “تقليص النفوذ الإيراني في المنطقة”. وفي أول ردود الفعل، قالت قيادات شعبية في الجولان، إن “الجولان لا يمكن أن يكون إسرائيليا بقرار إسرائيلي أو أميركي”. وتابعت:” الجولان عربي سوري بإنتمائه وأهله وحقيقة التاريخ والحغرافيا هي التي تؤكد ذلك”، مشددة على أن “الجمهورية العربية السورية وحدها من تقرر مصير الجولان”.