الوحش الأيرلندي يغازل رونالدو.. ويرد على إبراهيموفيتش

كشف المقاتل الأيرلندي كونور ماكغريغور عن علاقته بعالم كرة القدم، ونجومه المفضلين في “الساحرة المستديرة”، معربا عن إعجابه بنجم يوفنتوس، البرتغالي كريستيانو رونالدو،

وأشار ماكغريغور إلى أنه لعب سابقا في مركز الهجوم وخط الوسط، واصفا أسلوبه بأنه كان “قتاليا”.
وفيما يتعلق بتركه لعالم الكرة وتحوله لرياضة الفنون القتالية المختلطة، قال المقاتل الأيرلندي: “لعبت لصالح يلوستون سلتيك وكروملين يونايتد، إلا أن حلمي وشغفي كان نحو الرياضات القتالية، رغم إصرار مدربي على إمكانية تألقي إن استمريت في ممارسة كرة القدم”.
وأثنى ماكغريغور على مهاجم “السيدة العجوز” رونالدو، واصفا إياه بـ”الظاهرة”، مضيفا: “هو بلا شك متألق في ميدان الرياضة وكذلك الأمر بالنسبة لمضمار الأعمال. رونالدو شخص ملتزم وقد ألهم وحفز أعدادا كبيرة من الأطفال حول العالم للعب الكرة”.
وتابع: “لا نستطيع إنكار تألقه رغم أنه في سن الرابعة والثلاثين. انظروا إلى ما فعله في مباراته الأخيرة بدوري الأبطال عندما سجل ثلاثة أهداف في مرمى فريق يعتبر واحدا من الأقوى دفاعيا في القارة العجوز، وهو نادي أتلتيكو مدريد”.
وردا على سؤال حول أسطورة الكرة السويدية زلاتان إبراهيموفيتش الذي قارن نفسه بالنجم الأيرلندي قائلا إن “ماكغريغور هو زلاتان في الفنون القتالية المختلطة”، أجاب ماكغريغور: “أحترم هذا اللاعب لكنني أخبره بأن هناك ماكغريغور واحد في الفنون القتالية المختلطة. إن كان زلاتان يود أن يصبح نسخة من ماكغريغور في عالم الكرة فأتمنى له حظا طيبا في ذلك. أرحب به وببول بوغبا إن أرادوا أن يتمرنوا معي”.
كما تطرق ماكغريغور إلى نادي مانشستر يونايتد، الذي يعتبره فريقه المفضل، مثنيا على المدرب أولي غونار سولسكاير، معتبرا أنه “استطاع أن يخرج طاقات اللاعبين ويدفعهم لتقديم أفضل ما لديهم”.