فقدت زوجها وابنها في مجزرة نيوزيلندا.. شاهد: سورية تروي تفاصيل اتصال ابنها بها أثناء الهجوم!

روت سيدة سورية، فقدت زوجها ونجلها في مجزرة المسجدين الإرهابية بنيوزيلندا، تفاصيل مكالمة تلقتها من ابنها أثناء هجوم الإرهابي الأسترالي المتطرف على المصلين أثناء صلاة الجمعة. وقالت السيدة -في مقابلة مع شبكة “BBC” البريطانية-: إن “زوجها خالد الحاج مصطفى ونجليها حمزة وزيد، كانا في المسجد أثناء الهجوم البشع في نيوزيلندا”.

وأضافت: أنها “استقبلت اتصالًا من هاتف نجلها حمزة، وقيل لها إن مسلحًا يطلق النار عليهم في المسجد، وإن نجلها زيد مصاب في قدميه”. وتابعت السيدة السورية: “هرعنا مثل المجانين إلى المكان، ووجدنا الشرطة ولم نستطع الدخول إلى المكان، طلبت منهم إلقاء نظرة على زوجي وأولادي”. يشار إلى أن السوري خالد الحاج وصل وعائلته إلى نيوزيلندا العام الماضي، بعد أن هربوا من الحرب في سوريا، حيث فقدت الأم زوجها ونجلها حمزة، بينما نجلها الآخر زيد مصاب في قدميه.