“صحة تبوك” تكشف حقيقة “فيديو المسنة” بتخصصي الملك فهد

كشفت “صحة تبوك” حقيقة مقطع الفيديو الذي تداولته مواقع التواصل الاجتماعي بشكل واسع اليوم، والذي ظهرت فيه مسنة تُحدّث فتاة عن الخدمات المقدمة لها في مستشفى الملك فهد التخصصي بتبوك؛ حيث نفت صحة المنطقة المعلومات التي وردت في الفيديو، وقالت إن المسنة تعاني من أمراض مزمنة ولها درجة وعي متفاوتة وغير مدركة.

وقالت “صحة تبوك” وفقًا لـ”سبق”: المريضة المسنة تعاني من أمراض مزمنة ولها درجة وعي متفاوتة وغير مدركة لما تقوله. وأضافت: تتلقى المسنة الخدمات العلاجية والتغذية على أكمل وجه، وهي مريضة من إحدى الجنسيات العربية ودخلت المستشفى في تاريخ 18/ 8/ 1438، وما زالت منومة في المستشفى، ولا يوجد من يعولها، وليس لها أقارب، وتقدم لها جميع الخدمات التمريضية دون أي تقصير. وأردفت: ما ظهر في المقطع من علامات على ذراع المريضة هو عبارة عن موضع للحقن التي تتلقاها المريضة حتى الجلد “هيبارين”. وأكدت “صحة تبوك” أنها تحتفظ بحقها القانوني ضد مَن صوّر هذا المقطع دون وجود إثباتات.

التعليقات مغلقة.