اعلان

الرئيس التنفيذي للطيران الإثيوبي يشرح تفاصيل سقوط الطائرة المنكوبة

Advertisement

أكد الرئيس التنفيذي لشركة الطيران الإثيوبي, تيوولد غيبريمريم, أن “أبلغ عن مشاكل في التحكم بالطائرة، لذا فإنه كان يواجه مشكلة مع نظام التحكم بالطيران وطلب العودة إلى المطار. سمح له بالعودة وكان هذا في الساعة 8:44 صباحاً، وكان هذا نفس الوقت الذي اختفت فيه الطائرة من الرادار”.

وفيما يتعلق بالتدريب الذي تلقاه الطيار، قال “(طائرة) ماكس مختلفة قليلاً عن (طائرة) NG، لذلك كان هناك تدريب لكل طيار للانتقال من MG، على الرغم من أنها متشابهة. كان هناك تدريب انتقالي، وبعد وقوع حادث “ليون أير” كان هناك تدريب يركز على نظام تعزيز خصائص المناورة (MCAS) ونظام التحكم بالطيران بشكل عام”.
ولدى سؤاله عن المكان الذي يمكن أن تُقرأ فيه الصناديق السوداء، قال غيبريمريم “سنرسلها خارج إثيوبيا لأننا لا نملك المعدات هنا. سيتم تحديد ذلك بواسطة مكتب التحقيق في الحوادث التابع لوزارة النقل هنا في إثيوبيا وبالتعاون مع بلد الشركة المصنعة للطائرات، وهي الولايات المتحدة ، المعينة من قبل المجلس الوطني لسلامة النقل. يمكن أن تكون دولة في أوروبا من أجل القرب والسرعة”.