اعلان

“صحة المدينة” تكشف ملابسات ما تم تداوله عن التعامل مع طفلة بمستشفى ينبع العام

Advertisement

أوضحت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة أنه بالإشارة إلى ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي عن التعامل مع الطفلة التي أُدخلت مستشفى ينبع العام، والمطالبة بنقلها إلى مستشفى متخصص، بحسب ما ذُكر، فإنه تم التعامل مع الحالة وفق الأعراف الطبية المتبعة في مثل هذه الحالات.

وأوضحت الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة -ممثلة بالقطاع الصحي لمحافظة ينبع ومستشفى ينبع العام- أن الطفلة -عافاها الله- حضرت إلى طوارئ مستشفى ينبع العام، وتم تشخيص حالتها على أنها اشتباه بـ”التهاب سحائي”؛ وتم التعامل مع الحالة وفق الأعراف الطبية المتبعة في مثل هذه الحالات. مؤكدة أن المستشفى يواصل تقديم الرعاية الطبية اللازمة للطفلة. وأكدت الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة -ممثلة بالقطاع الصحي لمحافظة ينبع ومستشفى ينبع العام- أن صحة وسلامة جميع المرضى من أولى الأولويات التي تحرص عليها، ولن تتهاون في إيقاع العقوبة في حال وجود أي تقصير متعلق بخدمة المرضى، ولاسيما الحالات الطارئة والحرجة التي تتطلب سرعة التدخل وتقديم الخدمة الفورية.