شاهد: قصر كيث فلينت الذي عرضه للبيع بنحو 1.5 مليون إسترليني قبل انتحاره

حالة من الحزن والألم أصابت محبي المغني، والموسيقي، والراقص، الإنجليزي كيث فلينت، صاحب الأغنية الشهيرة ”Firestarter“، عندما عُثر عليه منتحرًا في منزله الذي يبلغ سعره 1.5 مليون جنيه إسترليني بالقرب من دونمو، إسيكس في إنجلترا، حوالي الساعة الثامنة من صباح يوم الاثنين الماضي.

وأكد أحد أعضاء فرقته أن ”كيث“ انتحر بعد انفصاله عن زوجته مايومي كاي، وهو ما اضطره لعرض منزله في إيسيكس للبيع.
وفي حوار له مع مجلة ”FHM“في العام 2015 ، اعترف فلينت بتناوله سابقًا الحشيش والكوكايين، والكثير من الكحوليات، قبل توجهه إلى تجربة العقاقير المخدرة، وهو ما جعل أصدقاءه يتوقعون وفاته قبل بلوغه سن الأربعين.
كما اعترف برغبته في الانتحار وتفكيره المستمر فيه، لكنه أكد على كونه جبانًا جدًا لتنفيذ ذلك، إلا أن الجرأة واتته وفعلها.
واعتاد ”كيث“ البالغ من العمر 49 عامًا على حياة الريف طوال السنوات الأخيرة، حيث شوهد كثيرًا وهو يركب على حصانه، أو جراره الصغير، أو جالسًا في حانة يملكها بالقرب من منزله تسمى The Leather Bottle.
وامتلك فلينت، الذي وُلد في ريدبريدج لندن، قصر المزرعة في إيسيكس لمدة 22 عامًا، حيث حصل على العقار بمبلغ 200 ألف جنيه إسترليني في العام 1997، بعد عام واحد من نجاح شركة فيريستارتر، وسطوع اسم بروديجي.
ويعود القصر للقرن الخامس عشر، ويتكون من أربع غرف نوم، كما يعكس ملامح شخصية كيث المتنوعة، مع صورة مسدس عوزي الإسرائيلي، واثنتين من الثريات الحمراء في إحدى الغرف.
وتظهر ثرية حمراء زاهية في غرفة النوم مع سجادة ملونة بألوان خلابة.
وتحتوي غرفة المعيشة الفسيحة على أرضية حجرية، ومجموعة متنوعة من القطع الفنية على الحائط، مع مجموعة من الوسائد مع رسومات الجماجم على الأريكة.
وتظهر في الصور إحدى الغرف مع خزائن خشبية مزخرفة، وسجادة بنفسجية اللون.
كما ينتصف الحمام حوض استحمام، مع كنبة جلد للجلوس، ومرحاض بديكور خشبي قديم الطراز.

التعليقات مغلقة.