بالفيديو: طبيب سعودي يتوصل لمعجزة علمية لعلاج الإيدز

استطاع الطبيب السعودي سلطان بن خالد عبد الجواد في جامعة UCL في لندن، أن يتوصل إلى معجزة علمية لعلاج مرض الإيدز.
وجاء ذلك تزامناً مع رؤية ٢٠٣٠، والتطور الكبير الملحوظ على المستوى العلمي، وتم نشر البحث في مجلة نيتشر Nature العلمية المشهورة. يذكر أنه عند اكتشاف فيروس الإيدز للمرة الأولى، في سنوات الـ 80 من القرن الماضي، لم يكن يتوفر إلا القليل من الأدوية لعلاج فيروس الايدز والتلوثات / الأخماج الإنتهازية المرافقة له، ولكن منذ ذلك الوقت، تم تطوير العديد من الأدوية لعلاج فيروس الإيدز والتلوثات الإنتهازية المرافقة له.

يقدر الباحثون في معاهد الصحة الوطنية الأمريكية (National Institutes of Health – NIH) أن علاج الإيدز والأدوية المضادة للفيروسات القهرية التي أعطيت للمرضى المصابين بمرض الإيدز في الولايات المتحدة منذ العام 1989 منحت هؤلاء المرضى إضافة تُعد ببضع سنوات على مؤملات الحياة لديهم، ولكنّ أيّا من هذه الأدوية لا يشكل علاجا شافيا لمرض الإيدز، ناهيك عن إن للعديد منها أعراضا جانبية قاسية، إضافة إلى كونها مكلفة جدًا. وتطلع محمد بن صالح الحمادي المدير التنفيذي لمجموعة مستشفيات الحمادي، إلى نمو وتطور الاستثمارات في القطاع الصحي في ظل دعم الدولة بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين ، ومتابعة الأمير الهمام ولي العهد محمد بن سلمان وتذليل المعوقات والصعوبات التي تواجه الاستثمارات الصحية في المملكة، وسيكون له الأثر الجلي في توفير وتقديم خدمات صحية متميزة على أعلى المستويات في المملكة التي حققت ولله الحمد نجاحات كبيرة في مختلف المجالات ومنها الخدمات الصحية ، مشيراً إلى توقعات منظمة الصحة العالمية التي بينت أنه سيتضاعف حجم ميزانية القطاع الصحي في العالم حتى عام 2030.

View this post on Instagram

استطاع الطبيب السعودي سلطان بن خالد عبد الجواد في جامعة UCL في لندن، أن يتوصل إلى معجزة علمية لعلاج مرض الإيدز. وجاء ذلك تزامناً مع رؤية ٢٠٣٠، والتطور الكبير الملحوظ على المستوى العلمي، وتم نشر البحث في مجلة نيتشر Nature العلمية المشهورة. يذكر أنه عند اكتشاف فيروس الإيدز للمرة الأولى، في سنوات الـ 80 من القرن الماضي، لم يكن يتوفر إلا القليل من الأدوية لعلاج فيروس الايدز والتلوثات / الأخماج الإنتهازية المرافقة له، ولكن منذ ذلك الوقت، تم تطوير العديد من الأدوية لعلاج فيروس الإيدز والتلوثات الإنتهازية المرافقة له. يقدر الباحثون في معاهد الصحة الوطنية الأمريكية (National Institutes of Health – NIH) أن علاج الإيدز والأدوية المضادة للفيروسات القهرية التي أعطيت للمرضى المصابين بمرض الإيدز في الولايات المتحدة منذ العام 1989 منحت هؤلاء المرضى إضافة تُعد ببضع سنوات على مؤملات الحياة لديهم، ولكنّ أيّا من هذه الأدوية لا يشكل علاجا شافيا لمرض الإيدز، ناهيك عن إن للعديد منها أعراضا جانبية قاسية، إضافة إلى كونها مكلفة جدًا. وتطلع محمد بن صالح الحمادي المدير التنفيذي لمجموعة مستشفيات الحمادي، إلى نمو وتطور الاستثمارات في القطاع الصحي في ظل دعم الدولة بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين ، ومتابعة الأمير الهمام ولي العهد محمد بن سلمان وتذليل المعوقات والصعوبات التي تواجه الاستثمارات الصحية في المملكة، وسيكون له الأثر الجلي في توفير وتقديم خدمات صحية متميزة على أعلى المستويات في المملكة التي حققت ولله الحمد نجاحات كبيرة في مختلف المجالات ومنها الخدمات الصحية ، مشيراً إلى توقعات منظمة الصحة العالمية التي بينت أنه سيتضاعف حجم ميزانية القطاع الصحي في العالم حتى عام 2030. #موقع_مزمز

A post shared by مزمز (@mzmzins) on

التعليقات مغلقة.