اعلان

تعليم تبوك يشدد على ترشيد الاحتفالات ومنع الطلبات المالية والعينية من الطلاب والطالبات

Advertisement

حذرت الإدارة العامة للتعليم في منطقة تبوك، من المبالغة بالاحتفالات المدرسية وترشيدها، ومنعت أي طلبات مالية أو عينية منعاً باتاً، لأنها قد ترهق كاهل الأسر وأولياء الأمور. جاء ذلك في تعميم أصدره مدير عام تعليم تبوك إبراهيم بن حسين العمري، لعموم مدارس المنطقة بنين وبنات.

ووفق توجيهات من وزير التعليم د. حمد بن محمد آل الشيخ، أصدرت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة تبوك تنظيمات عدة تخص تنفيذ الاحتفالات في مدارس المنطقة. وأكد مدير تعليم تبوك في تعميم صادر بهذا الشأن على جميع مدارس المنطقة بالتركيز على رفع التحصيل الدراسي داخل الصف والارتقاء بنواتج التعلم ونشر ثقافة الاختبارات الوطنية والدولية، وعدم التوسع في تنفيذ احتفالات داخل المدارس بما يؤثر على سير الحصص الدراسية للطلاب والطالبات. وشدد التعميم في هذا الصدد على تنظيم الاحتفالات المدرسية أو مناسبات تكريم الطلاب والطالبات عند الحاجة الملحة لها، وذلك خلال فترة الاصطفاف الصباحي أو ضمن الفسح في وقت اليوم الدراسي داخل المحيط المدرسة دون توجيه دعوات حضور لمنسوبي إدارة التعليم في المنطقة أو مكاتب التعليم في المحافظات.

وشدد تعميم إدارة تعليم تبوك للمدارس مجدداً على عدم تكليف الطلاب والطالبات بأي طلبات مادية أو عينية كاشتراط ملابس معينة أو إحضار أطعمة للمدارس ونحو ذلك وعدم السماح بتقديم فقرات خلال تنفيذ الاحتفالات ليس لها أهداف تربوية أو تعليمية على أن يتولى قادة المدارس مسؤولية ذلك بالمتابعة وإبلاغ المعلمين والمعلمات بمضمونه. الجدير بالذكر أن الاحتفالات المدرسية في السابق كانت تُكلف الأسر مبالغ مالية وطلبات عينية كتجاوز من بعض المدارس خصوصاً مدارس البنات وحفلات التخرج نهاية العام، الأمر الذي جاء على إثره توجيهات مؤخراً بمنعها وعدم تكليف الأسر مادياً منعاً باتاً.