اعلان

شاهد: فيلم عن “الدورة الشهرية” يفوز بالأوسكار .. وهذه قصته !

Advertisement

خلال حفل الأوسكار الأسبوع الماضي، كان الجميع مهتما بالأسماء الكبيرة والأفلام الضخمة، وما إذا فازت أم لم تفز، ولكن قليلا من الانتباه كان مصوبا على فيلم قصير حقق جائزة من بين تلك الجوائز، هو فيلم يحكي عن الدورة الشهرية.

النظرة السلبية للدورة الشهرية

فيلم Period. End of Sentence، وهو من إخراج رايكة زهتابشي، يحكي قصة مجموعة من النساء في الهند يواجهن النظرة السلبية للدورة الشهرية، ويطلقن مصنعا منزليا لصنع الفوط الصحية، وفاز خلال حفل الأوسكار الـ91 بجائزة أفضل فيلم وثائقي قصير ، وفقاً لشبكة سي إن إن . الفيلم، على غير العادة، يقدم النساء كمحركات لهذا المجتمع، في الوقت الذي يقف فيه الرجل متفرجا، لأنه يشعر بالصدمة مما يراه، أو لأنه يشعر أن هذا الموضوع لا علاقة تربطه بها. يقدم الفيلم أيضا المستويات المختلفة التي يفهم بها المجتمع الدورة الشهرية للمرأة، ولعل عدم الإلمام الكامل من قبل البعض بهذه القضية يجعله مفاجأة للعديدين، ولكن بصرف النظر عما تعنيه أو تمثله من الناحية الاجتماعية أو الدينية، تتفق هؤلاء النساء أن هذه المعاني لا تهم، فما يهم هو قدرتهن على الحركة بحرية وعيش حياتهن بشكل طبيعي.

المفاهيم الخاطئة عن النساء

النساء في الفيلم لم يصنعن هذه الفوط الصحية بحسب، بل سعين أيضا لتسويقها وبيعها لتستفيد منها سيدات أخريات. الفيلم ليس فقط محاولة للتصدي للمفاهيم الخاطئة عن النساء، بل أيضا يقدم جانبا مختلفا عن ريادة الأعمال بأقل الموارد المتاحة. فما يهم في النهاية هو الحاجة الحقيقية لما يقدمه رائد الأعمال. من جانبها قالت مخرجة الفيلم : “من كان ليصدق.. أن يفوز فيلم عن الدورة الشهرية بالأوسكار؟ ” .