اعلان

تطورات جديدة في قضية ناحر زوجته بجازان.. سبب صادم وراء الجريمة ومعلومة مفاجئة عن الجاني

Advertisement

شهدت قضية ناحر زوجته في جازان، تطورات جديدة؛ إذ كشف شقيق القتيلة، سالم المالكي، عن سبب صادم وراء الجريمة، ومعلومة مفاجئة عن الجاني.
ونقلت “العربية.نت”، عن “المالكي”، بشأن دافع الجريمة: “إن الجاني زوج شقيقته قد قام بضربها على رأسها نتيجة غيرته عليها، كونها تطالبه بالمعاملة الحسنة أو تركها في حالها”.

وحول المعلومة المفاجئة عن الجاني، أكد “المالكي” أن الجاني زوج شقيقته متزوج من أخرى، ولديه 6 من الأبناء والبنات، وأن لمى وسلمى لا يزالون في مدينة خميس مشيط برفقة أشقائهم من والدهم؛ نظرًا للدراسة.
وعبَّر شقيق القتيلة عن استعداده التام لاستقبال أبناء شقيقته المغدورة في بيته ورعايتهم والاهتمام بهم، على الرغم من ظروفه الصعبة.
وختم “المالكي”، بقوله: “ما زلنا في مراجعات مستمرة مع النيابة العامة في بيش، بشأن استلام الجثة؛ تمهيدًا لدفنها، بينما لا يزال الأب الجاني تحت إجراءات البحث الجنائي في مدينة جازان”.