“أبركها من ساعة”.. تعرّف على أبرز تعليقات السعوديين بعد إيقاف برنامج داود الشريان

تصدر هاشتاق «#ايقاف_برنامج_داود_الشريان» قائمة التريند في المملكة، وذلك بعد ساعات من صدور توجيه بإيقاف برنامج داود الشريان الذي يبث على قناة “SBC”. وامتلأ الهاشتاق بآلاف التغريدات من السعوديين تعليقاً على قرار إيقاف البرنامج، الذي انطلق قبل ثلاثة أسابيع في 17 فبراير الماضي، وأثارت بعض حلقاته ضجة كبيرة.

أبركها من ساعة

وعلق د. خالد آل سعود على الهاشتاق قائلاً: “أبركها من ساعة”، وأضاف المغرد محمد البقمي: “برامجه تثير قضايا وبلبلة دون إيجاد حلول.. ما الفائدة التي تعود على الوطن بذلك؟!”. أما سطام بن خالد آل سعود فعلق قائلاً: “هناك فرق بين النقد وبين التمادي.. برنامج يستحق الإيقاف لا يقدم شيء مفيد ونشكر الجهات المختصة التي قامت بذلك”.

قرار صائب

وأيد محمد بن زيد القرار قائلاً: “قرار صائب وحكيم، حيث أن ما قدمه ضد الوطن والمواطن”. ووافقه الرأي المغرد صقر المنصور قائلاً: “كان مطلب وأصبح واقع ولله الحمد.. برنامج ليس له هدف ويشوه واقعنا ويرجعنا إلى الخلف.. علينا النظر إلى الأمام لتحقيق الأهداف”.

مواضيع تستحق النقاش

بينما المغرد حسن الهمامي فكان له رأي آخر: “بصراحة في حلقه له عن المخدرات وانتشارها يشكر عليها للأسف المخدرات منتشرة والحصول عليها سهل وضيعت الشباب للأسف.. هي الحلقة الوحيدة اللي شوفتها ويشكر على تسليطه على آفة قاتلة وهي المخدرات”.

وقالت المغردة زهور العسيري: “البرنامج بالعكس كان جداً جميل ويناقش مواضيع الأغلب كان يعاني منها ومواضيع تستحق النقاش”. من جانبه، قال بدر البلوي: “أتمنى استمرار برنامج داود مع الاهتمام والعناية بقضايا اجتماعية تخدم الوطن فقط وضرورة الابتعاد عن القضايا التي لا تقدم شيء إلا للتوجه مختزلة هموم مجتمع بتوجه تيار معين أو توجهات محددة.. هذا خطأ”. أما سلمان العصيمي فعلق قائلاً: “أعيد وأكرر: داود وغير داود يخضعون لتقييم مستمر من قِبل ولاة الأمر، فإن كان في برنامج داود مصلحة سيعود، وإن كان غير ذلك سيتوقف، وفي كل الأحوال سيبقى موقفي من هذا البرنامج وغيره، من موقف ولاة أمري، وسيكون شعاري دائماً سمعاً وطاعة”.

التعليقات مغلقة.