أرجل السلطعون تقود ضيوف بوفيه العشاء إلى السجن

أوشك عشاء مفتوح “بوفيه” في الولايات المتحدة أن ينتهي بجريمة بعدما دخل رجل وامرأة في شجار عنيف بسبب خلاف حاد حول أرجل السلطعون التي لم تكن بكميات كافية.

وبحسب صحيفة “نيويورك بوست” الأميركية، فإن رجلا وامرأة في ولاية ألاباما كانا يتناولان العشاء، ثم تخاصما بسبب الطبق الشهي الذي كان ينفد بسرعة من الطاولة.
وذكر مصدر في الشرطة أن الزبائن كانوا يضطرون إلى الوقوف في الطابور لمدة تصل إلى 20 دقيقة حتى تصل إمدادات أرجل السلطعون، وحين يجري تقديم الطبق يحصل البعض على كمية مبالغ فيها، مما أدى إلى نشوب الشجار.
وبعدما انهالت امرأة بالضرب على رجل بسبب السلطعون، أخذت الأطباق تتطاير في المكان وسط ذهول الجميع، أما أدوات التقاط الطعام فتحولت بدورها إلى أدوات للتراشق.
واعتقلت الشرطة كلا من جون شامبان وشيكيتا جينكينز التي كانت تتناول وجبة العشاء مع أطفالها.
وتم توجيه تهمة الإخلال بالنظام للرجل الذي أصيب بجرح في الرأس، أما المرأة فتواجه تهمة تنفيذ اعتداء من الدرجة الثالثة.