نائب كويتي يشن هجوم على حفل تكريم بالأردن بسبب حليمه بولند

شنَّ السياسي الكويتي وعضو مجلس الأمة السابق عبد الحميد دشتي، هجومًا حادًّا على حفل تكريم ممثلات ومذيعات عربيات في الأردن ويثير جدلًا واسعًا.

وقال “دشتي” في سلسلة تغريدات له عبر صفحته الخاصة على موقع “تويتر” تعليقًا على صورة لتكريم أمين عمان، يوسف الشواربة، للمذيعة اللبنانية انيبالا هلال: “يأخذون منحًا بالمليارات من الكويت، وشعبهم جائع؛ ليكرِّموا ممثلات ومذيعات من دول عربية.. شفيهم النشامى!”.
وأضاف “دشتي” في تغريدةٍ أخرى: “لسنا ضد الأردن ولا الأردنيين، نحن ضد الفساد والسرقة واستعباد الشعوب وإفقار البشر في كل مكان.. شفيكم يا النشامى!”.
وعاد “الدشتي” يرد على منتقديه، وقال: أعوذ بالله من أن أكون شامتًا بالوضع الاقتصادي في الأردن، لكن هل يُعقل أن يسير الشباب العاطلين عشرات الكيلو مترات، وتقوم أمانة عمّان بإقامة حفل استفزازي لعددٍ من ”المجهولات”، هل يُعقل أن يقول شخص لواحدة منهن ”أي شيء بدك إياه يصير في عمان”!!.
وتابع: “حبيت اكشف للشعبين حجم الاستيلاء على ثروات الشعوب وبذرائع مختلفة وتحت مسميات ما أنزل الله بها من سلطان ! والشعوب تسحق وتقاد للإفقار ! وكفى”.
وفجّرت تصريحات النائب الكويتي السابق غضب الأردنيين، تجاه أمين عمّان يوسف الشواربة، بسبب حفل تكريم شخصيات فنية وإعلامية عربية.