اعلان

منتج أردني لإعلاميتين انتقدتا تكريم حليمة بولند: بتسووش شلن- فيديو

Advertisement

دافع المنتج الأردني محمد المجالي عن تكريم الإعلامية الكويتية حليمة بولند في الأردن بمناسبة عيد ميلاد الملك عبدالله الثاني، مؤكدًا أن حليمة ”شخصية عظيمة“.

جاء ذلك، عقب انتقادات تعرض لها ”المجالي“ بسبب إشادته بحليمة، والتي وصفت بالمبالغة، وقوله إنها المرة الأولى طوال مسيرته المهنية التي يستقبل بها شخصًا من المطار بنفسه، وإنه فعل ذلك لأجل حليمة بولند كونها من أهم الشخصيات.
كما تعرضت ”أمانة عمّان“ لانتقادات حادة من قبل الأردنيين، على خلفية تكريم عدد من الفنانين والإعلاميين العرب بمناسبة عيد الملك عبدالله، في الوقت الذي يمر فيه الأردن بظروف اقتصادية صعبة، متسائلين عن الأسباب التي دفعت إلى تكريم شخصيات عربية لم تقدم شيئًا للأردن.
وعلق ”المجالي“ بالقول: ”أنا بفتخر بحليمة بولند وللي بيزعل يزعل وللي بيفقع يفقع، وللي بدو يزعل يخبط راسه بالحيط، هاي اجت واحتفلت بالأردن وبعيد ميلاد سيدنا، وللي بده يزعل يخبط راسه بالحيط (..) وبعدين حليمة بالنسبة لي مهمة جدًّا، حليمة شخصية عظيمة، لو ماكانت شخصية جدلية، كان الناس ما اختلفوا عليها، حليمة مهذبة، وبيكفي بس قلنالها تعالي الأردن، اجت“.
وأضاف: ”والناس الزبالة بيعرفوا حالهم مين همة، المذيعات المغمورات، فيه مذيعتين اليوم كاتبين عنك هذولة بسووش شلن هني بيعرفوا حالهن“.
ولم يكشف المنتج الأردني عن هوية الإعلاميتين اللتين قصدهما في معرض كلامه، لكن العديد من الناشطين والإعلاميين بالأردن انتقدوا تكريم حليمة بولند وعدد من الشخصيات العربية، من بينهم الإعلاميتان بسمة الحجايا وعروب صبح.
وكان من بين المكرمين في الحفل، الفنانة المصرية صفية العمري، واللبنانية أنابيلا هلال، وحليمة بولند، كما تم توجيه دعوة للتكريم إلى عدد من الفنانين، منهم: صابر الرباعي، ولطيفة التونسية، وناصيف زيتون، ووليد توفيق، وفاروق الفيشاوي، وباسم ياخور، إضافة إلى عدد من الإعلاميين مثل جورج قرداحي وأنابيلا هلال.