اعلان

بالصور والفيديو: بشار الأسد يلتقي خامنئي وروحاني في طهران

Advertisement

التقى رئيس النظام السوري بشار الأسد الاثنين، في طهران المرشد الأعلى للجمهورية علي خامنئي ونظيره الإيراني حسن روحاني، في زيارة هي الأولى من نوعها منذ اندلاع النزاع السوري قبل نحو ثماني سنوات.

وأوردت حسابات الأسد على مواقع التواصل الاجتماعي أنه أجرى “زيارة عمل اليوم إلى العاصمة الإيرانية طهران” تخللها تقديم الشكر “للجمهورية الإسلامية الإيرانية قيادة وشعباً على كل ما قدمته لسوريا خلال الحرب”، حسب زعمه.
من جهته، عبّر خامنئي عن “فخره” بدعم النظام السوري لأنه “دعم لجبهة المقاومة” حسب تعبيره.
وقال خامنئي إن “الجمهورية الإسلامية الإيرانية تعتبر دعم سوريا حكومةً وشعباً دعماً لمحور المقاومة وتفتخر بذلك”، وذلك بالرغم من تصاعد الاحتجاجات داخل إيران ضد استمرار التدخل الإيراني في سوريا ودول المنطقة وإنفاق أموالهم على المغامرات الخارجية رغم الأزمة الاقتصادية وتدهور الأوضاع المعيشية.
ووفقا لوكالة الأنباء الإيرانية “ارنا”، فقد أكد خامنئي خلال استقباله الأسد أن “صمود القيادة والشعب السوري وإصرارهما على نهج المقاومة رمز الانتصارات وهزيمة أميركا في هذا البلد”، حسب تعبيره.
وشدد خامنئي أن على ضرورة أخذ الحيطة والحذر في مواجهة ما وصفها بالمؤامرات المستقبلية قائلا إن “قضية المنطقة العازلة التي يسعى الأميركيون إلى إقامتها في سوريا هي واحدة من هذه المؤامرات الخطيرة التي يجب معارضتها والوقوف بوجهها بحزم”.