اعلان

بعدما قال لن ألتقيه أبدًا.. أردوغان يتراجع ويكشف عن شرط لمقابلة السيسي

Advertisement

تراجع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عن موقفه الرافض للقاء الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، وكشف عن شرط من أجل مقابلته.

واشترط “أردوغان” في مقابلة مع التلفزيون التركي الرسمية قناة “TRT”؛ أن يصدر الرئيس المصري قرارًا بإطلاق سراج جميع المعتقلين من أجل أن يلتقيه.
وقال الرئيس التركي نصًا: “قبل كل شيء يجب على السيسي أن يقوم بإطلاق سراح جميع المعتقلين من خلال إصدار عفو عام، ولا يمكن أن ألتقي (السيسي) ما لم يتحقق ذلك العفو”.
وكان “أردوغان”، أعلن رفضه إعدام السلطات المصرية لـ42 شخصًا منذ تولي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي السلطة، كان آخرهم 9 شبان الأسبوع الماضي.
يشار إلى أن العلاقات بين أنقرة والقاهرة توترت منذ عام 2013 الذي سقط فيه حكم الإخوان المسلمين بمصر؛ حيث أكد “أردوغان” أكثر من مرة أنه لن يلتقي “السيسي” أبدًا.