حفلة ماجنة تطيح ضابطة روسية.. والفضيحة تهز البلاد

أرادت ضابطة في الشرطة الروسية أن يكون احتفال وحدتها بـ”يوم حماة الوطن” مختلفا عن البقية، إلا أن الأمر انتهى بطردها من العمل إثر فضيحة مدوية.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الأحد، أن الشرطة الروسية فصلت ضابطة تعمل في مدينة أولان أودي في أقصى جنوب شرقي روسيا، بعد تداول فيديو يظهر عرضا لراقصة تتعرى أمام عدد من ضباط الشرطة بالزي الرسمي.
وقال مسؤولون في وزارة الداخلية الروسية إن تصرف الضابطة “جلب العار” إلى القوة التي تقودها، مشيرين إلى أنه سيتم اتخاذ إجراءات تأديبية ضد ضباط آخرين.
وتحتفل روسيا في الـ 23 من فبراير من كل عام بيوم “حماة الوطن” المكرس لقوات الأمن والجيش، وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتن، قد أطلق هذا الاسم على الاحتفال عام 2002، بعدما كان يعرف في السابق باسم “يوم الجيش الأحمر”.
ومن المعتاد في روسيا خلال هذا الاحتفال، أن تقدم النساء هدايا إلى الرجال، ويبدو أن هذا هو السبب الذي دفع الضابطة إلى الاستعانة براقصة تعر.
وبدأت القصة تتفاعل، بعدما سرب أحد عناصر الشرطة مقطع فيديو للحفلة ونشره على موقع “إنستغرام”، لينتشر لاحقا بشكل كبير في جميع أنحاء البلاد.

التعليقات مغلقة.