بالفيديو: ردة فعل مؤثرة لطفل يجرب الترامبولين لأول مرة

حظي طفل أميركي من ذوي الاحتياجات الخاصة، مؤخرا، بإعجاب واسع بعدما ظهر في مقطع فيديو وهو يلعب لأول مرة في حياته على منصة للوثب داخل ناد رياضي (ترامبولين).

وذكرت تقارير صحفية، أن الطفل الأميركي المقعد، ويت بورغراف الذي يبلغ من العمر أربع سنوات، يعاني مشكلا صحيا في العمود الفقري يعرف بـ”الصلب الأشرم” أو تشقق العمود الفقري.
وينجم هذا المرض؛ وهو عبارة عن عيب خلقي، عن تطور غير كامل في الأنبوب العصبي لدى الجنين، ويؤدي الاضطراب في الغالب إلى مضاعفات خطيرة مثل الشلل.
وبدا الطفل في سعادة غامرة وهو يقفز بكرسيه المتحرك على منصة الوثب (الترامبولين) بمساعدة من المدرب الذي أشرف على اللعبة بمهارة في ناد بولاية نورث داكوتا الأميركية.
ولم يخش الطفل خوض اللعبة، بل كان يحث المدرب بصوت مسموع على أن يزيد من سرعة دفع الكرسي المتحرك.
وأبدى معلقون إعجابهم بالمبادرة، لاسيما أن الطفل المقعد يطمح أيضا إلى عيش بعض اللحظات المرحة على غرار أقرانه حتى وإن كان يعاني مشكلا صحيا معقدا.
وأضاف آخرون أن الفيديو تذكير مفيد للآباء حتى يبادروا إلى إسعاد أبنائهم الصغار حتى وإن كانوا من ذوي الاحتياجات الخاصة.
وحقق الفيديو أكثر من 6.6 مليون مشاهدة بعد أيام فقط من نشره على فيسبوك.

التعليقات مغلقة.