تعليق داعية كويتي على سؤال حول تقبيل النساء لـ الرسول في الجنة يثير جدلا واسعا

قال داعية كويتي أنه لا يجوز للنساء مصافحة رسول الله عليه الصلاة والسلام ومرافقته وتقبيله في الجنة. وأثارت إجابته جدلا واسعا على مواقع التواصل ورأى “مغردون” أن الداعية تطرق لأمور غيبية فيما أثنى عليه آخرون.
وكان الداعية الكويتي عثمان الخميس أوضح في إجابة على سؤال لإحدى النساء: إن ”نساء الصحابة لم يكنّ يصافحن الرسول ويقبلنه في الدنيا، فكيف في الجنة، فإنه لا يجوز للمرأة تقبيل النبي في الجنة“.

وتابع ، في مقطع فيديو تداوله النشطاء عبر ”تويتر“ مجيبًا على إمكانية مرافقة النبي: ”إن النبي في درجة عليين وهي أعلى درجة ويكون مع أزواجه، ولن نكون في درجة الرسول إلا أننا نسأل الله مرافقته في الجنة، والله يكرم المؤمنين في الجنة برؤية الله، وهو يجعل التزاور بين المؤمنين في الجنة وبالتالي يمكن رؤية النبي”.
واختلفت ردود الفعل من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي . وقالت الكاتبة في جريدة الشاهد المحلية، الجازي السنافي: ”أين المشكلة في قول (لا أعلم) لماذا يجيب أصحاب اللحى على كل سؤال عن الآخرة أو الغيبيات؟ من أعطاهم التفويض؟“.

التعليقات مغلقة.