اعلان

معاقبة الفنانة مونيا الكويتية بعد نشرها مقاطع مخلة بالآداب

Advertisement

أيَّدت محكمة الاستئناف في دولة الكويت حكم محكمة الجنايات بتغريم الفنانة الكويتية المعروفة باسم الدكتورة مونيا 2000 دينار (6.600 دولار) عن تهمة إرسال مقاطع مخلة الآداب العامة، وذلك وفق ما ذكره حساب ”أمن ومحاكم“ المختص بالشؤون القضائية بالكويت، على موقع ”تويتر“.

وذكرت صحيفة ”الأنباء“ الكويتية، اليوم الاثنين، أن ”النيابة العامة في شكوى المحامية أبرار الصالح قد اتهمت الفنانة الكويتية بأنها قامت عبر حسابها الشخصي في برنامج الإنستغرام بنشر وإرسال مقاطع فيديو مخلة بالآداب العامة، وحرَّضت مستخدمي الإنستغرام على ارتكاب أعمال الفجور، فضلًا عن إساءة استخدام وسيلة من وسائل التواصل الاجتماعي“.
وحسب الصحيفة: ”شهد ضابط من إدارة مكافحة الجرائم الإلكترونية أن المتهمة قامت بنشر مقاطع في الإنستغرام تتضمن الإخلال بالحياء والتحريض على الفسق والفجور، وهي ترتدي ملابس ضيقة على أنغام الموسيقى وتحرك جسدها ويدها بشكل غير متعارف عليه لدى الشعب الكويتي المحافظ على القيم الإسلامية“.
من جانبها، أنكرت مونيا، الاتهام الموجّه لها، مبيّنة أنها لم تقصد التحريض على الفسق والفجور، وأن ما نشرته تسويق لفيلم سوف يعرض مستقبلًا.