فيديو.. المغامسي: “الذبيح إسحاق وليس إسماعيل.. وأهل قريش كانوا يطوفون بالبيت عراة لسببين”

قال الداعية صالح المغامسي إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة ، أنه ليس هناك نص قطعي في القرآن الكريم يؤكد من هو “الذبيح” إسحاق أم إسماعيل عليهما السلام. وأضاف المغامسي خلال استضافته في برنامج الأبواب المتفرقة على قناة “إم بي سي”: ” لو سمى الله من هو الذبيح لما اختلف الناس، وما يتناقله الناس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (أنا ابن الذبيحين) فهذا ليس له أساس من الصحة”. وأوضح المغامسي: ”روي عن علي بن أبي طالب ، وابن عباس وقول العباس بن عبدالمطلب أن الذبيح هو إسحاق، وروي بالسند الصحيح عن عبدالله بن مسعود قيل له يا ابن الأشياخ الكرام فقال لا ذاك نبي الله يوسف ابن نبي الله يعقوب ابن (ذبيح الله إسحاق) ابن خليل الله إبراهيم” .

وتابع المغامسي: ”أنا أرى أن الذبيح هو إسحاق”، وحول استناده للمصادر اليهودية والمسيحية رد المغامسي بحديث للرسول عليه الصلاة والسلام: ”حدثوا عن بني إسرائيل ولا حرج”. وتطرق المغامسي لنقطة أخرى وهي طواف أهل قريش حول الكعبة ، حيث أشار أنهم كانوا يطوفون عراة ، وعندما يسألون عن سبب طوافهم عراة يقولون لسببين . وأضاف المغامسي : ” يقولون أن أول سبب هو أن الله أمرهم بذلك ، والسبب الثاني (وجدنا عليه آبائنا) ، هم صادقون فقد وجدوا آبائهم كذلك لكن الله لم يأمرهم” . وتابع المغامسي : ” رد عليهم الله في القرآن بأن الله لا يقبل الفاحشة ولكنه لم يكذبهم حول أنهم وجدوا آبائهم يطوفون عراة ، مع إنهم وثنيون كفار قريش لكنهم لما قالوا حقاً قبله الله منهم ” . وأكد المغامسي : ” الحق يقبل سواء قاله مسلم أو نصراني أو يهودي ، لا يرد على أحد إلا قوله الباطل ” .

التعليقات مغلقة.