خامنئي يشرح شعار الموت لأميركا

قال المرشد الإيراني علي خامنئي، الجمعة، إن الإيرانيين سيواصلون هتاف “الموت لأميركا” ما دامت واشنطن تواصل سياساتها “العدائية” حسب وصفه، لكن هذا الشعار يستهدف الرئيس دونالد ترامب والقادة الأميركيين، وليس الأمة الأميركية، حسب تعبيره.

وذكر الموقع الإلكتروني الرسمي لخامنئي أنه قال لحشد من ضباط القوات الجوية الإيرانية في الذكرى الأربعين للثورة “لن تتخلى الأمة الإيرانية عن هتاف ’الموت لأميركا’ ما دامت أميركا مستمرة في شرها ضد إيران”.
وأضاف خامنئي “’الموت لأميركا’ يعني الموت لترامب و(مستشار الأمن القومي) جون بولتون و(وزير الخارجية مايك) بومبيو. إنه يعني الموت لحكام أميركا”.
وتابع “لا مشاكل بيننا وبين الشعب الأميركي. (هتاف) ‘الموت لأميركا‘ يتعلق بقادة أميركا. إنه يتعلق بالمسؤولين (هناك) الآن. سيكون هناك آخرون عندما تبدأ الولاية المقبلة”.
ومضى خامنئي يقول: “أنصح بعدم الثقة في الأوروبيين مثلهم في ذلك مثل الأميركيين”.
وانسحب ترامب في العام الماضي من الاتفاق النووي الذي أبرمته إيران مع قوى عالمية في عام 2015، وأعاد فرض عقوبات على طهران، مما أضر بشدة بالاقتصاد الإيراني.
وتحاول الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي إنقاذه، لكن خامنئي قال إنهم ليسوا أهلا للثقة.
وكثف الاتحاد الأوروبي انتقاده لبرنامج الصواريخ البالستية الإيراني، لكنه لا يزال ملتزما في الوقت نفسه بالاتفاق النووي.

التعليقات مغلقة.