اعلان

شاهد: المعارض القطري “خالد الهيل” يكشف سبب اختفاءه في ظروف غامضة!

Advertisement

روي خالد الهيل المتحدث باسم المعارضة القطرية ، لأول مرة عن فترة إختفائه التي إستمرت لأكثر من 4 أشهر. وأكد”الهيل”في مداخلة هاتفية ببرنامج”الحكاية”المذاع علي فضائية “إم بي سي مصر”، أن الإختفاء كان لشقين الأول صحي، و الثاني أمني. وأوضح”الهيل”، أنه كانت لديه ظروف قاهرة تجبره علي عدم ظهوره في وسائل الإعلام ، قائلا :”يوجد أمور لا يمكن كشفها أمام الإعلام ، ولكن هذا الغياب أدي إلي نتيجة واحدة هو إصراري و عزيمتي علي مجابهة هذا النظام”. ونشر المعارض القطري البارز، خالد الهيل، مساء أمس الاثنين، مقطع فيديو جديد كشف خلاله سبب غيابه المثير للجدل عن الساحة الإعلامية وتوقفه عن التدوين في مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأشهر القليلة الماضية.

عارض صحي وظروف قهرية

وقال “الهيل” – الذي ظهر خلال الفيديو مرتديًا نظارات سوداء – : ” أنا أخوكم خالد الهيل.. كل شخص يمكن يكون لديه أسئلة واستفسارات .. وحق مشروع في معرفة ما حدث.. فترة الاختفاء ما يحتاج أبرر.. ولكن أوضح ببساطة.. كان في عارض صحي وظروف قهرية منعتني من التواجد” . وأشار إلى إنه لا يستطيع نزع النظارة حاليا؛ بسبب العارض الصحي الذي أصابه. وقال: أنا خالد الهيل، وكثيرون كانوا يعرفون مكان تواجدي في الفترة الماضية، وعتبي عليهم لأنه لم يوضحوا ذلك لمتابعين وكل من سأل عني.

مواصلة العمل السياسي المعارض

وتعهد الهيل بمواصلة العمل السياسي المعارض لنظام الحكم في الدوحة، وقال إنه سيحاول الظهور في بث مباشر بشكل يومي في الفترة المقبلة، واصفًا العام 2019 بعام العمل بالنسبة له. وتابع: ” أنا سعيد لأن كثير من الأشخاص المهتمين بالشأن القطري وشعب قطر كانوا مهتمين أكثر من الحكومة في معرفة مصير مواطنيها وأنا صراحة جدا سعيد بهذا الأمر “. وأردف: ” ولكن البث هذا ليس فقط للتبرير ولكن أحب أعلق على بعض الأشياء التي حدثت مؤخرا وبعض الأمور التي أثبتت دناءة النظام القطري”.

استغلال قطر الفوز بكأس آسيا

وأضاف: استغل النظام القطري قضية الفوز بكأس آسيا ولا شك أن الرياضة ليس لها دين أو جنس أو لون ولكن رأيتم من بداية البطولة والنظام القطري يستغل الموضوع سياسيا بداية من الادعاء باختطاف صحفيين ومنع دخولهم الإمارات واستغلوا الأمر أيضا بعد الفوز. وأشاد باستضافة الإمارات لمشجعي فريق قطر .. ومضى قائلا: ” البطولة لو كان تم تنظيمها في قطر كان الموقف مختلف ولرأيت كل من يشجع الإمارات في السجون .. قطر هي دولة بولسية قمعية جائرة تحكم من قبل عصابة لا تحترم القانون ولا المبادئ أو الأخلاق ولا تحترم المواطن والمقيم .. شاهدنا كيف تم التنكيل بالمشجعين المقيمين في قطر “.

الاستعمار

وتابع: زيارة تميم بن حمد إلى الكويت وعودته إلى الدوحة وكما قيل أنه كان عنده بعض الأجندة التي يبغى يسويها ولها علاقة بالأزمة.. ولكن أعتقد أنه ليس هناك حل للأزمة في ظل تواجد تميم حاكما قطر وهناك الكثير من المواقف التي أثبت أنه دجال وكذاب وليس لديه أخلاق “. وأردف ” لا يجلب المستعمر إلى بلده إلا إنسان قواد.. قواد سياسة .. وهو متستر على حمد بن جاسم .”
وأضاف : جوعان بن حمد تافه سياسيا .. أنتم نظام فاسد وفاشل وتافه وأميركم ما عنده كلمة “.