اعلان

شاهد: لقطات العثور على الجثة الأولى في حطام طائرة الأرجنتيني إيميليانو سالا

Advertisement

كشف محققون بريطانيون، اليوم الإثنين، عن عثورهم على جثة، في صور تحت الماء لحطام الطائرة التي كان على متنها لاعب كرة القدم الأرجنتيني إيميليانو سالا والطيار دافيد إيبوتسون، التي اختفت قبل أسبوعين فوق البحر، على بعد نحو 20 كلم شمال جزيرة غورنسي.

وقال فرع التحقيق في الحوادث الجوية، في بيان: “بشكل مأساوي وفي لقطات فيديو (من السيارة التي تعمل عن بعد)، رأينا راكبًا واحدًا بين الحطام”.
ولم يحدد حتى الآن، إن كانت الجثة تخص اللاعب أو الطيار.
وعثر الأحد على ركام الطائرة التي تحطمت في حادث مأساوي أودى بحياة لاعب الدوري الإنجليزي الممتاز إيميليانو سالا، وأجرت السلطات البريطانية عملية للتحقق من الاكتشاف.
وبحسب صحيفة “غارديان” البريطانية، فإن طائرة اللاعب الراحل جرى العثور عليها في عرض البحر، قبالة جزر القنال الإنجليزي، التي تفصل جنوب إنجلترا عن الشمال الفرنسي.
وتمت الاستعانة بقارب بحث خاص، استأجرته عائلة اللاعب الراحل، وساهم متبرعون في تمويله، أما الحطام فتم تحديد موقعه، صباح الأحد.
واختفت طائرة الأرجنتيني إيميليانو سالا، مهاجم نانت الفرنسي، بالقرب من أحد شواطئ مدينة “نورماندي” الفرنسية، يوم 21 يناير الماضي.
وكان إيميليانو سالا، في طريقه إلى إنجلترا؛ لبدء مشواره مع نادي كارديف سيتي، الذي أعلن التعاقد مع اللاعب خلال فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة لمدة 3 مواسم ونصف مقابل 18 مليون جنيه إسترليني، كأغلى صفقة في تاريخ النادي.