اعلان

سلطان بن سحيم يوجه رسالة إلى أبناء الغفران بعد فضحهم تنظيم الحمدين

Advertisement

وجَّه الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني، رسالة إلى حمد وراشد الغفراني بعد حديثهم في برنامج ” بالمختصر ” عن انتهاكات النظام القطري بحقهم وقصة تهجيرهم.

وقال في تغريدة له بموقع ”تويتر”: ”أحيي إخواني الغفران الذين تحدثوا في حلقة الغفران بالمختصر مؤكدين استمرار نظام الحمدين في جرائمه تجاه أبناء قطر الأصائل الذين تعرضوا لأكبر وأسوأ عملية تهجير، وحرمان ظالم من المواطنة ” . وأضاف: ” إخواني: نحن معكم وصوتكم هو الأعلى لأنه الحق.. سيرحل الظالمون وتعودون منصورين بإذن الواحد الأحد ” . كشف حمد الغفراني، كيف بدأت مشكلة قبيلة الغفران مع الحكومة القطرية، موضحًا أن المشكلة بدأت في عام 1996، عندما دعموا الشيخ خليفة لاستعادة الحكم بعد الانقلاب. فيما أوضح راشد الغفراني أن الحكومة القطرية، أخرجتهم من البلاد في عام 1996 ولم يسمح لهم بالعودة، متحدثًا عن إسقاط الجنسية عنهم والظلم الذين تعرضوا له.