اعلان

ما فائدة تفريغ الذاكرة الانتقالية في الجوال؟

Advertisement

مساحة التخزين في الجوال محدودة، ويمكن أن تمتلئ سريعا خاصة في ظل وجود التطبيقات التي تنشئ ملفات جديدة لتخزين المعلومات وهي ما يطلق عليها اسم الذاكرة الانتقالية (cache). ويستخدم الجوال البيانات المؤقتة المخزنة في ملفات الذاكرة الانتقالية لتسريع عملية استدعاء المعلومات المرتبطة بتطبيق معين عندما يفتحه المستخدم. ومن أبرز فوائد تفريغ الذاكرة الانتقالية توفير مساحة تخزين، والتخلص من الملفات الملوثة، وأيضا زيادة الحماية للجهاز.

ورغم ذلك ذكر موقع Make use off أن تفريغ الذكرة يدويا بشكل دوري فكرة غير بناءة خاصة وأن تلك الملفات لها فائدة في تسريع الوصول للمحتوى الذي يتردد عليه المستخدم بشكل منتظم. وأوضح الموقع في هذا الصدد أن الأفضل هو آلية نظام التشغيل أندرويد التي تهدف إلى حذف الملفات غير المستخدمة. وأضاف أنه توجد ثلاث حالات فقط ينبغي للمستخدم فيها محو الذاكرة المؤقتة يدويا وهي إذا فسدت الملفات أو إذا أراد المستخدم حذف ملفات تحتوي على معلومات شخصية لحماية الخصوصية وأيضا إذا قلت المساحة المخصصة للتخزين في الهاتف. وفي النسخ الجديدة من أندرويد يحتاج المستخدم إلى حذف ملفات الذاكرة لكل تطبيق على حدة، وينبغي أن ينتبه إلى أنه لا يحتاج إلى حذف كل الملفات. ويمكن القيام بذلك عبر فتح Settings ثم Storage واختيار Other Apps ثم اختيار التطبيق الذي يحمل قدرا كبيرا من ملفات الذاكرة المؤقتة.