بالفيديو: فضيحة سياسية أثناء زيارة ملك إسبانيا إلى العراق

في أول زيارة لملك إسبانيا منذ أربعة عقود، وصل فيليب السادس بزي عسكري إلى بغداد، صباح اليوم الأربعاء، على متن طائرته الخاصة التي كانت لفتت برفعها العلم العراقي القديم ذي الثلاثة نجوم الذي يعود لنحو ما قبل ثلاثة عقود قبل تغييره إلى جانب العلم الإسباني.

وفي وقت لاحق، الأربعاء، اعتذرت السفارة الإسبانية في العراق عن هذا الخطأ، وذكرت في حسابها على “تويتر”: “نتقدم باعتذارنا الشديد للخطأ الذي حصل من قبل طيارينا هذا الصباح بتعليقها علماً سابقاً لجمهورية العراق أثناء الزيارة”.
وتابعت “سوف يتم تصحيح هذا الخطأ عصر اليوم عند المغادرة.. في هذه الأثناء فإنَّ الزيارة التاريخيه تجري بشكلٍ ممتاز”.

يشار إلى أنه تم تبديل العلم العراقي عدة مرات خلال الأعوام الماضية ومنذ الإطاحة بالنظام الملكي عام 1958 من قبل عبدالكريم قاسم الذي أسس النظام الجمهوري في العراق.
ومنذ ذلك الحين، رفع العلم العراقي بأربع صور في المحافل الرسمية، لينتقل من علم ذي النجوم الثلاثة “قبل نحو ثلاثة عقود” والذي كان تم رفعه اليوم على متن طائرة الملك الإسباني إلى إضافة “الله أكبر” التي أضافها رئيس النظام السابق صدام حسين الذي كان مرسوماً بخط يده إلى جانب النجوم الثلاثة.
لكن تم تغيير العلم بعد عام 2003، ليصبح من دون نجوم والاكتفاء بعبارة “الله أكبر” المرسومة بالخط الكوفي.
والتقى الملك فيليب السادس الرئيس العراقي برهم صالح، بعد لقائه الجنود الإسبان المتواجدين ضمن التحالف الدولي في العراق.
وبحث الجانبان العلاقات ذات الشأن المشترك وسبل مكافحة الإرهاب، ودور القوات الإسبانية بشأن ذلك.