الشرطة العراقي يحرم ميمي من اللعب إلى جوار رونالدو

أعلنت إدارة نادي الشرطة العراقي في وقت متأخر من مساء الثلاثاء رفضها عروضا لضم مهاجمها الدولي الشاب مهند علي المقدمة من قبل أندية أوروبية، بينها يوفنتوس الإيطالي وبنفيكا البرتغالي، معتبرة أنها “لا تليق بمكانة النادي” العراقي.

وأشار بيان نادي الشرطة إلى أن “إدارة النادي غضت النظر عن فكرة التخلي عن خدمات اللاعب مهند علي في الفترة الحالية وسيبقى ضمن صفوف الفريق حتى انتهاء الموسم، وحينها يتم دراسة مستقبله الاحترافي”.
وأضاف أن “سبب عدم قبول تلك العروض، لأنها لا تليق بمكانة النادي الذي يطمح إلى تجربة احترافية على أعلى مستوى للاعب المذكور”.
ولفت نادي الشرطة إلى أن عروضا رسمية عدة قدمت لضم علي، من يوفنتوس، بنفيكا، أيك أثينا اليوناني، غنك البلجيكي، بالإضافة إلى غلطة سراي التركي والعين الإماراتي، من دون أي تفاصيل أخرى.
وبرز مهاجم نادي الشرطة والمنتخب العراقي مهند علي، الملقب بـ”ميمي”، وأظهر في بطولة كأس آسيا لكرة القدم 2019 المقامة في الإمارات، وسجل هدفين ساهما في فوز منتخب بلاده على فيتنام واليمن في الدور الأول من البطولة التي غادرها العراق بعد سقوطه بهدف دون رد أمام قطر في دور الـ16.
لكن عضو إدارة نادي الشرطة غالب الزاملي، اعتبر في حديث لوكالة فرانس برس أن الرفض جاء بسبب “عدم ملائمة العروض المقدمة لتطلعات الإدارة التي تسعى لصفقة انتقال مثالية”.
وأضاف أن “العروض المالية التي تلقاها النادي رسميا لا تليق به، ونأمل في المستقبل بتجربة احترافية طيبة”.
وتشير مصادر عدة لفرانس برس إلى أن نادي “السيدة العجوز”، حيث يلعب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، كان الأقرب لضم “ميمي” وقدم عرضا قيمته مليوني دولار.
وبالتالي، كان علي سينتقل إلى الدوري الإيطالي ويلحق بزميله في المنتخب علي عدنان، لاعب فريق أتالانتا.