باريس سان جرمان يعلن الخبر الصادم بشأن نيمار

أعلن نادي باريس سان جرمان الفرنسي، الأربعاء أن نجمه البرازيلي نيما ردا سيلفا سيغيب عن الملاعب لمدة 10 أسابيع، بسبب الإصابة التي تعرض لها في القدم قبل أيام، مما يعني أنه لن يشارك في الدور المقبل من دوري أبطال أوروبا.

لكن أغلى لاعب في العالم لن يخضع لعملية جراحية بحسب ما أكد سان جرمان، كاشفا أن نجم برشلونة الإسباني السابق وافق على الخضوع لعلاج لا يستدعي أي جراحة، قد يعيده الى الملاعب في الوقت المناسب لخوض الدور ربع النهائي لمسابقة دوري الأبطال في حال تأهل النادي الباريسي.
وكان المدرب الألماني للفريق الباريسي توماس توخل، قال إنه سيكون “من الصعب جدا” على النجم البرازيلي خوض المباراة ضد مانشستر يونايتد، في ذهاب دور ثمن النهائي من دوري الأبطال يوم 12 فبراير.
وأوضح :”سيكون من المبكر الحديث عن تاريخ لعودة نيمار لأنه يتعين علينا انتظار استجابته للعلاج لمعرفة فكرة أوضح عن غيابه”.
لكن مع ما أصدره النادي، الأربعاء، فإن نيمار سيغيب بشكل شبه مؤكد عن مواجهتي الذهاب والإياب أمام “الشياطين الحُمر”.
وتعرض نيمار للإصابة في مشط القدم خلال مباراة فريقه ضد ستراسبورغ، الأربعاء الماضي، في كأس فرنسا، وهي الإصابة ذاتها التي أجبرته على الخضوع لعملية جراحية الموسم الماضي وغيابه عن الملاعب لثلاثة أشهر.
وتأتي الإصابة الجديدة قبل 3 أسابيع من لقاء فريقه المرتقب ضد مانشستر يونايتد في 12 من الشهر المقبل ضمن ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.
وإصابة نيمار، الذي سجل 13 هدفا في 13 مباراة خاضها في الدوري هذا الموسم، تعد ضربة أخرى للفريق، بعد خسارة سان جرمان لجهود نجم وسطه الإيطالي ماركو فيراتي الذي أصيب في الكاحل الأيسر أمام غانغان الأسبوع الماضي، كما يفتقد نادي العاصمة الفرنسية جهود لاعب وسطه أدريان رابيو، الذي عاقبه لرفضه تمديد عقده.