من وراء اختفاء الطائرة الماليزية ؟ خبير يكشف اللغز

يواجه طيار الرحلة الماليزية المنكوبة «MH370» زاهاري أماد شاه اتهاما بمحاولته خداع أجهزة الرادار لضمان اختفاء الطائرة نهائيا، وفقا لمحاكاة جديدة تثبت ما حدث بالفعل. ووفق RT، ادعى خبير المجموعة المستقلة IG فيكتور إيانيلو أن الطيار تسبب بتحطم الطائرة عمدا في «مهمة انتحارية»، ما أسفر عن مقتل جميع الركاب الـ239. ويقول إيانيلو إن الطيار استخدم مسارا لخداع مشغلي الرادار، وجعلهم يعتقدون أن الطائرة التي كانت تتجه من كوالالمبور إلى بكين في 8 مارس 2014 تخطط للهبوط في مطار «بينانغ» الماليزي.

مشددا على أن نتائج المحاكاة تؤكد نية فعلية للطيار. وكانت لجنة من الخبراء أيدت النظرية في برنامج «60 دقيقة». ويقول رئيس مكتب سلامة النقل الأسترالي السابق مارتن دولان: «كان هذا مخططا ومتعمدا، وتم تنفيذ المهمة على مدى فترة زمنية ممتدة».