حقيبة جيسوس تعود إلى الأذهان.. ومأزق يُحيط بالهلال

لا حديث يعلو فوق حديث احتمالية رحيل المدرب البرتغالي جورجي جيسوس عن تدريب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال خلال الفترة المقبلة. وكانت قناة أبوظبي الرياضية الإماراتية، ذكرت أول أمس السبت أن المدرب الكرواتي زوران ماميتش المدير الفني لنادي العين الإماراتي سيتجه لتدريب الهلال بعد فسخ عقده مع النادي الإماراتي.

وإذا رحل المدرب جيسوس عن نادي الهلال فهذا سيمثل قنبلة موقوتة بالنسبة للفريق الأول لكرة القدم بالزعيم، خاصة أن التعاقد مع مدرب جديد بأفكار وطريقة تدريب جديدة قد ينعكس سلبًا على أداء الزعيم في بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. ورغم الإصابات والتي يعاني منها الزعيم خاصة بعد غياب سلمان الفرج وسالم الدوسري عن لقاء الفيحاء، ولكن جيسوس عرف جيدًا كيف يُدير أمور الفريق الهلالي والذي يحتل صدارة الدوري حاليًا برصيد 40 نقطة وبفارق ست نقاط عن نادي النصر والذي يخوض حاليًا مباراة الجولة السابعة عشرة أمام نادي أحد.

تصريحات سابقة حول إمكانية الرحيل

وكان جيسوس تحدث لإحدى القنوات البرتغالية منذ أكثر من شهر عن تجهيزه لحقيبته حيث يعلم تمامًا أنه مهدد بالرحيل عن صفوف أزرق العاصمة في حال لم يُحقق الانتصارات للفريق في كافة البطولات. ويذكر أن المدرب جيسوس كان جاء لتدريب نادي الهلال في صيف 2018 خلفًا للمدرب الأرجنتيني خوان براون والذي قاد الهلال في الموسم الماضي بعد إقالة المدرب الأرجنتيني رامون دياز والذي تولى حاليًا تدريب نادي بيراميدز المصري.