نجوم الكرة يتبرعون للبحث عن سالا.. ومبابي في مقدمتهم

انضم عدد من لاعبي الدوريات الأوروبية إلى الحملة الإلكترونية التي أطلقت لتمويل استئناف البحث عن اللاعب الأرجنتيني المفقود، إيميليانو سالا، بعد أن أوقفت السلطات البريطانية عملياتها بهذا الشأن.

وذكرت صحيفة “ماركا” الرياضية الإسبانية، الأحد، أن لاعب باريس سان جرمان، كيليان مبابي، تبرع بمبلغ 34 ألاف دولار لصالح الحملة، وحذا حذوه زميله في الفريق، أدريان رابيو، الذي قدم مبلغ 28 ألف دولار.
أما لاعب أولمبيك الفرنسي، ديميتري باييت، فقدم للحملة مبلغ 11 ألف دولار، فيما تبرع لاعب لايبزيغ الألماني، نوردي موكيلي بمبلغ 4500 ألف دولار.
وحسب الصحيفة الإسبانية، فقد تبرع لاعبون آخرون بمبالغ أقل لصالح الحملة.
وكانت السلطات البحرية الفرنسية قد أعلنت الأسبوع الماضي، أن طائرة خفيفة اختفت من على شاشات الرادار فوق بحر المانش الإنجليزي، تحمل على متنها إيميليانو سالا وقائد الطائرة.
وعلقت السلطات عمليات البحث عن الطائرة، الخميس، بعد أن أعلن المنقذون أنه لا توجد تقريبا أي فرص للعثور على سالا والطيار حيين، إثر اختفاء الطائرة.
وإزاء هذا الموقف، دشن وكيل أعمال اللاعب، ميسا ندياي، حملة إلكترونية لجمع التبرعات، شارك فيها أكثر من 1700 شخص، وصل مجموع تبرعاتهم لنحو 200 ألف يورو حتى الآن، والهدف هو الوصول لـ300 ألف يورو.
ولم يتم بعد إعلان وفاة سالا، بشكل رسمي، إلا أن التقارير ترجح أنه فارق الحياة بعدما غرق في البحر.
ويبلغ إيميليانو سالا (28 عاما)، ووقع الحادث أثناء توجهه من مدينة نانت الفرنسية إلى مدينة كارديف، حيث ناديه الجديد، كارديف ستي.
وكان من المقرر أن يلعب أولى مبارياته مع فريقه الجديد، الذي انضم إليه بصفقة قياسية بلغت 19 مليون دولار، بعيد وصوله.