صيادون يطالبون وزارة البيئة بإرجاء سعودة القطاع.. والفضلي يرد عليهم

طلب مجموعة من الصيادين، وزارة البيئة والمياه والزراعة بإرجاء تنفيذ مشروع “صياد” لمدة عام؛ بسبب عدم وجود العدد الكافي من الصيادين السعوديين والشباب الراغب في العمل كمراقب للمراكب.

وقال الصيادون في لقاء جمعهم بوزير البيئة والمياه والزراعة الدكتور عبدالرحمن الفضلي، إن التعجل في تنفيذ المشروع قبل توفير الشباب الراغب في العمل ربما يعطل مصدر رزقهم، كما أن عدم وجود خبرة لدى الشباب السعودي يزيد من عراقيل تنفيذ المشروع.
بدوره قطع وزير البيئة وعداً للصيادين بانتظار الخير، كاشفاً عن صدور تنظیم جدید لأسواق الأسماك في المملكة، بھدف إعادة تأھیلھا وترتیبھا على أن یدیرھا مواطنون سعودیون.
وكان مشروع “صیاد” الذي يھدف لتحفیز الشباب السعودي على ممارسة مھنة الصید، قد دخل حیز التنفیذ اعتباراً من یوم 20 المحرم 1440ھـ، الموافق 30 سبتمبر الماضي.